الَّذين أحبُّهم | شاهيناز شيخه

الَّذين أحبُّهم


يغادرونَ بصمت
 كسحابِ الربيع
يغادرون 
خريفاً رمى قُبَّعته
وتناثر !
الَّذين أحبهم 
يتركونَ خلفهم
أوراقَ الشَّاي
الخبزَ الساخن
وأحذيةً قديمة
يتركونَ القناديل
الأقلام
 الأرواحَ الطيِّبة
وأنا أقف كعَلَمٍ حزين
أعدُّ ظلالهم الرمادية
 بين خطِّ الأفق
وشمسٍ تنـزفُ كفلقة برتقالة
أنتظر أن يلتفتوا نحوي برهةً
ليلوِّحوا بأيديهم البيضاء
أنتظر كثيراً
تسقط الشمس
يغيب الأفق ليودِّعهم
أنتظر كثيراً  
و لا يفعلون

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الزنجي الذي تابوته بياض وخضرة وزهر وشدو طيور الغابات العذراء...| إيمي سيزار / Aimé Césaire | ملف من إعداد وترجمة آسية السخيري

اتصل بنا