الرئيسية » » العودة كشبيه لي | أسامة الحداد

العودة كشبيه لي | أسامة الحداد

Written By Hesham Alsabahi on الأربعاء، 31 أكتوبر 2018 | 7:18 ص

العودة كشبيه لي





سأعود من طريق آخر،
 من سوق يمضغه اللصوص والحمقى،
 وأشتري بضائع رديئة 
 لأشبه آكلي الأرصفة
أتذكر أنني خُدعت كثيرا
 وغير نادم  على أسناني الضائعة
 أنا قادم 
على اليمين نافذة ضريح
 لست نائما تحت قبته 
وكلاب تئن في الجوار
 أعرف أنني مشيت في المكان من قبل
 وأن الشوارع شبيهة بساكنيها والمحال وصمة...
 الشرطي ليس العدو المناسب
 والوقت ليس غاية.


معذرة...
 تأخرت يومين لا أكثر
 والطعام الذي تعدينه الآن لليوم الرابع
 مُرهق في إعداده
 سأباغتك بوصول غير متوقع 
أدخل من النافذة فجأة
أو أعبر من ثقب الباب
وأحاول الاستماع لأغنية تفضلينها 
وأقص ما حدث عبر شهرين من الغياب
 وأضع قبلات علي يديكِ
تعرفين أنني خائب
 ولا أتقن صناعة الأكاذيب
 وأخفي جرحا ينمو برئتي
 وأواصل الضحك بمهارة مهرج عجوز
 فقد رأسه في رهان فاسد
 واستعاده لانتهاء تاريخ الصلاحية،
سأبحث عن طيور تربينها على السطح
 وشجرة زرعتها في برميل كبير
 وأتذوق وريقة ريحان
 كان أبي يضعه في أصيص على السلم
 وأعود إلى المشاجرة مع أخوتي 
بلا سبب سوى محبتي الهائلة وارتباكي الكبير.

التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.