ايدا فيطال | أن تكون وحيدا | ترجمة مجاهد مصطفى



قصيدة لشاعرة الأوروغواي الكبيرة: ايدا فيطال
بعنوان" أن تكون وحيدا "
ترجمة مجاهد مصطفى 

"أن تكون وحيدا
هو منتهى التعاسة
سعيدا على ضفة ذاتك
ومادون ذلك ؟
بماذا تعاني أكثر ؟
أية وردة تريد؟
لاشيء سوى عطر ووردة ،
لاشيء سوى براعة مرتبة
لون ووردة
بدون شراسة شوكة ؟

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة