الرئيسية » » لا تلمس قلبي | أسما حسين

لا تلمس قلبي | أسما حسين

Written By GPP LTE on الجمعة، 26 يناير 2018 | 3:00 م


لا تلمس قلبي | أسما حسين

كان بإمكاننا أن نصير حبيبين
لكنني أعتذر عن هذا العطل الآن
ليس لك بالمرة
بل للشوارع التي لن نعبرها سويًا،
للحماقات التي لن نرتكبها معًا
للشيخوخة التي لن تبلغها بجانبي
في أمانٍ تحمل صكّ ضمانه
بجانب امرأة تتحمل كل رعونتك في الحب
وفشلك فيه
دون طمع خاص في شهادة خبرة بك.
آسفة لموتك المفاجيء..
للرجل الذي اخترت قتله ودفنه في ذاكرتي
عوضًا عن أن يعيش
أقل جمالًا في عيني.
كان بإمكاننا أن نظل حبيبين
ولكن
لا تلمس قلبي الآن
لا أريد أن يشعر كلانا
بموته.
كما يتمنى العطاش الماء
في الصحراء،
بلا أمل.
أتمنى أنك يومًا ما
ستتعلم أن لا تفرط في امرأة مثلي
امرأة.. عرفتك على حقيقتك
ولا زالت تحبك.
حتى أنني
لا زلت أراك جميلًا
أجمل الوحوش التي عضت روحي.
التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.