الرئيسية » » القطط الضالة | عبير عبد العزيز

القطط الضالة | عبير عبد العزيز

Written By GPP LTE on الاثنين، 18 ديسمبر 2017 | 7:14 ص

                القطط الضالة
             

لابد أن نقولها عاليا :
الخارج ضيق جدًا علينا 
الأودية لا تتسع لأحذيتنا 
رغم أن النعالَ جديدة 
ربما نفر أسرع 
إذا تعلمنا الرقصَ جيدًا  
فهو يبقينا مدة كافية 
حتى يفرغ لنا مكان ما . 
-------- 
عندما تنهمر الأمطار 
أصير مظلة ملونة 
تتجمع تحتي 
كلُ القطط الضالة 
تحكى الحواديت  
عن بلادٍ لم تر الأمطارَ قط 
كانت ترقصُ كثيرا 
ظنت أرجلها  
تُحرك الأرض  
الأرضُ لا تشعرُ 
ينزلق الماء على الأرض 
لأماكن أخرى  
بعيدا عن قططٍ أخرى 
تحكى عن بلادٍ بعيدة 
لم تر الأمطارَ قط .
------- 
أناس عاديون جدًا 
يتحدثون عن حفنِ الدقيق، 
بعضِ النساء وما يصنعون  
لم أذكر لهم قط  
المرأة التى تسكن جوال الدقيق 
تحدثني كثيرًا 
ستُخرج قمرا يُبدد ذلك الظلام 
الذى أراه بمفردي  
يُحدق فيهم .
-------
هل أنصتَ 
لإيقاع المطر قط ؟؟ 
إنك ما وقفتَ  
أبدًا فى انتظاره 
ما الذى كنتَ تتوقعه ؟!
-------- 
ينامُ الجميعُ  
أحرسُ تلك الدائرة. 
صنعناها أمس . 
يذهب الجميعُ للعمل . 
مازلتُ أحرسُ الدائرة 
بعضهم مات  
إثر اصطدام ما 
معظمهم تزوج فى مدنٍ أخرى 
قليل امتلك مقاعد متحركة. 
مازلتُ أحرسُ الدائرة 
آخرون يحرسون دوائر أخرى. 
خطُ الدائرة  
مازال غليظًا واضحًا 
مثل أمس .
--------- 
الإسكافي الطيب 
كانوا يقولون : 
إنه طيب  
من المؤكد 
أنه يعرف  
أنهم يقولون 
عنده مئات النعال القديمة 
يحب النعال 
النعل القديم  
متين وأصيل 
لا يفعل شيئا بالنعال 
هى فوق الجدران 
تمتلئ بها الأدراج  
تغطى الأرضية بغزارة . 
دُفِن الاسكافي 
قالوا : أنه طيب . 
تكلموا لأيامٍ  
عن قصص النعال 
توالت الأجيال  
النعالُ حديث مشترك 
لم يترك لهم فراغًا  
يتحدثون فيه  
كم كان طيبًا بحق .
              ------------------------------
                                
التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.