الرئيسية » , » قصيدة: عسل | للشاعر الأمريكيّ: جيمس رايت | ترجمة: محمد عيد إبراهيم

قصيدة: عسل | للشاعر الأمريكيّ: جيمس رايت | ترجمة: محمد عيد إبراهيم

Written By Hesham Alsabahi on الأحد، 21 مايو 2017 | 8:43 ص

قصيدة: عسل 
للشاعر  الأمريكيّ: جيمس رايت 
ترجمة: محمد عيد إبراهيم 


ماتَ أبي في الثمانين. من آخر ما فعلَ في حياتهِ أنه سمّى زوجَ ابنتهِ ذا الثامنةِ والخمسين "عسل". في ظهيرةٍ ببواكيرِ 

الثلاثينياتِ، حينَ أَدميتُ رأسي بخبطهِ في جدارٍ أسفلَ تلٍّ واعتقدتُ أن لمنظرِ دمي معنىً تراجيدياً للحياةِ، سمعتُ أبي يقترحُ قتلَ 

زوجِ ابنتهِ المستقبليّ. زوجُ ابنتهِ أخو زوجتي، واسمهُ بول. نهض فوقي الرجلان الناضجان يعرفان أن حياةَ الإنسانِ كالقتلِ. لم 

يتقاتلا من عشقِ بول لأختي. تقاتلا لأن قوياً، عاملَ مصنعٍ، سُرّحَ من عملهِ، والآخرَ القويّ، سائقَ شاحنةِ الفحمِ، سُرّح من عملهِ. 

قرّرَ كلاهماأن يعيشَ حياتَه، فحدجَ أحدُهما الآخرَ وقالا إنهما ماضيان ليعيشا حياةً، مهما كانت عصيةً أو عصيبةً. "العصيبة" 

ليست شائعةً في غربيّ أوهايو. لا شيءَ عصيبٌ على طولِ ضفّةِ نهرٍ. وماتَ أبي ميتةً بديعةً. كي يموتَ ميتةً بديعةً، يعني أن يعيشَ 

المرءُ حياتَه. لا أقولُ حياةً بديعةً. أقولُ: حياةً وحسبُ.    


التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.