الرئيسية » » وَحِيدُ الخَلِيَّةْ/عَدِيدُ النَّوَاةْ | أحمد صابر

وَحِيدُ الخَلِيَّةْ/عَدِيدُ النَّوَاةْ | أحمد صابر

Written By هشام الصباحي on الأربعاء، 3 مايو 2017 | مايو 03, 2017


وَحِيدُ الخَلِيَّةْ/عَدِيدُ النَّوَاةْ



هُوَ مِثْلَ إِبْرَةٍ فِي قَشِّ الحَدَاثَةْ
هِيَ مِثْلَ وَاجِبِ أَنْ تَعِيشَ لِكَيْ تَمُوتْ
                                   ( هُمَا اليَخْضُورُ والبَلُّورُ والسُّنَّارْ ) 
هُوَ يَلْبَسُ كُلَّ السَّحَابِ الفُسْفُورِيّْ / هِيَ تَرْتَدِي قَمِيصَ المَوْجِ وَلَا تَخْلَعُهْ
هُوَ يَحْتَمِي مِنْ طَعْمِ الليْلِ بِالليْمُونْ / هِيَ تَحْمِلُ سِكِّينَ النَّوْعِ فَوْقَ الرَّأْسْ
هُوَ شَهْقَةُ شَرْعِ الخَلِيفَةِ المَيْمُونْ / هِيَ صَاحِبَةُ الرَّسِّ الطَّالِعْ
هُوَ لَا يَعْرِفُ أَيْنَ الدُّنْيَا تَذْهَبُ بَعْدَ صَلَاةِ الحَاجَةْ.
هِيَ الطَّرِيقُ إِلَى يَفْتَاحْ -
هُوَ قَعْقَعَةٌ فِي الغَابَةِ بَعْدَ المَكْتَبْ - هِيَ تَسْرَحُ بِالْقِرْدِ الطَّيِّبِ لِتُسَدِّدَ إِيجَارَ المَاءْ
هُوَ يَعْرِفُ بَعْضَ الأَشْيَاءْ
هِيَ تَعْرِفُ بَعْضَ الأَشْيَاءْ

هُوَ لَا يَعْرِفُ كُلَّ اللوَائِحِ والقِانُونِ والأَعْرَافِ والعَادَاتْ.
هِيَ لَا تَعْرِفُ كُلَّ اللوَائِحِ والقَانُونِ والأَعْرَافِ والعَادَاتْ. 

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

Follow by Email

Google ads