الرئيسية » » مقطع (22) | من ديوان منتصف الحجرات | أحمد يماني

مقطع (22) | من ديوان منتصف الحجرات | أحمد يماني

Written By Hesham Alsabahi on الخميس، 4 مايو 2017 | 1:08 م



22



قبلتك في الشارع ليست هي قبلتك في البيت.
قبلة الشارع عريضة، تبلع معها مدينة بأكملها، المدينة الضيقة كخرم إبرة والتي لا تمنحك شيئا. قبلتك في البيت هي الخيط الذي تمررينه في الإبرة وتتنفسين الصعداء بعد عدة محاولات لتمريره. قبلتك في الشارع يائسة كأنها الأخيرة تبغي الوصول إلى عمق غير موجود ببساطة، كأنها تبلع الشارع كله. قبلتك في البيت سعيدة لأن لا تاريخ تجره وراءها، قبلة حرة ولا شهود عليها. قبلتك في الشارع ضاغطة ومتشبثة كأنها ستزول في كل لحظة. قبلتك في البيت ناعسة كملاءة السرير. قبلتان في مدينة واحدة وخرم إبرة وخيطها.

التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.