جيداً أنتشرَ السُّم | أحمد ضياء / العراق

جيداً أنتشرَ السُّم 
أحمد ضياء / العراق

خرجت من افئدة الأرض كفوف
ودّعت الوجود بزرقتها . 

زفير النواقيس يخرج بالرنين . 

رائد فضاء كالح كنتُ 
أصفُ هزائمي بالرقصِ 
وأوزعُ نظراتي 
في قالب 
مشؤوم .

نصفع الهزيمة والشعور 
نلمّها 
في اباريق نحاسية .

نعجن لعلعة الأصوات القافزةُ 
من شمّنا المشطوف بالوخزات .

على عجلٍ 
شددتُ أزرار أصابعي 
ساحت الأفكار عبر موجز للأخبار اليومي.

تعودتُ إعطاء الأكياس حقها بالملأ ، ذات مرة لم أجد ما يكفيني ملأتها بأطفالي المتجمهرين في الثّرامة ، ثم للحظة أدركتُ ، أننا جميعاً نعالجُ الأزمة بالأعصاب. 

أجل صففنا الموت للحظات 
ليدخل وكر الحب.

الأفكار التي تركتها بدموعي 
انهالات فوق ميادين الحرب.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة