الرئيسية » » مقطع (17) | من ديوان منتصف الحجرات | أحمد يماني

مقطع (17) | من ديوان منتصف الحجرات | أحمد يماني

Written By هشام الصباحي on الخميس، 20 أبريل 2017 | أبريل 20, 2017



17


شعراتك الساكنة في السرير، في الحمام، على ملابسي، فجأة ودون انتظار لملاقاتها أجدها هناك تلمع في وجهي. منذ قليل كانت تنتمي إليكِ، كانت تشكل جزءا صغيرا من كينونتك والآن تنتمي إلي لأنها تلمع في وجهي، تسبح هائمة وحدها في البيت. أدور خلفها، أسحبها من مداراتها، أمعن فيها للحظات وأطلقها ثانية في الهواء، لن تعود مرة  أخرى إلى جسدك لكنها كذلك لن تغادر بيتي





التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

Follow by Email

Google ads