شقق الغجر، وأغاني بوشكين | مرتضى محمد


(شقق الغجر، وأغاني بوشكين تنهيدات للبرودة والخمر والاشواق ) قرأتكَ.. عند منتصف طريق ثلجي .. وخيالات الاقواس المرتبة على شكل " صليب " .. قد بال تحته طفل من شدة سخافة القصة . قرأتكَ .. ممدداً بين هياكل الاشجار التي احتبس بها الربيع طويلاً ، واختزلت دموعها في لحاء الايام . قرأتكَ .. وأنت تلوّح لاستفهامات شتى ، اجتمعت عند مفترق ابتسامتك . أيــــــــــــــــهٍ .. أيها الراقد بين ألعاب القدر ونبل نفسك ، فها "هو" عندما صمم جزئية السماء .. كمعطى لا نهائي من زخم الاسئلة ، وثمالة الصدفة ، لم تقتنع الحمقى ، أن العالم بيت . (( لكنك برىء .. فروحك خلقت من أجل الصداقة والأخلاص .. من أجل قبلةٍ عاشقة ٍ مشبوبة )) . ------------------------------------------ افاش - ميسكولك/هنغاريا/2016

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة