تراوغُ في وصالي | علي المضوني



تهادى بي هواها ياصحابي
وحاصر سحرُ مبسمها شبابي

جمالٌ صارخُ الأنفاس يسمو
بقلبي الصَّبِ في عشقٍ مهابِ

ومن شرفاتِ جفنيها يناغي
أحاسيس الهوى عطرالروابي

تمناها الفؤاد هوىً وعشقاً
وطار به الجوى فوق السحاب

تراوغ في وصالي ثم تصلِي
عيون الشوق بالوعدالسراب






تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة