الرئيسية » » رقصٌ وألحان | عزيز قويدر

رقصٌ وألحان | عزيز قويدر

Written By علي المضوني on الثلاثاء، 27 سبتمبر 2016 | 4:46 ص

&& رَقْصٌ وَأَلْحَـــانُ &&
وَاحاتُكِ أكْوانٌ منَ الأَلْحَانِ وَالرَّقَصَاتِ
لِخَريرِِ جَذْوَةِ الاشْتِيَاقِ في عَيْنَيْكِ لَحْـــنٌ
تَهْفُو لَهُ الجَوَارِحُ ،سَكْرَى ، بِأَمْوَاجٍ منَ الآهَاتِ
وَ لِأَسْـرَابِ حَبَابِ الْبَوحِ في شَفَتَيْكِ رَقْــصٌ
غَدَتْ بِــهِ أَيَّــامِي العَطْشَى صُنُــوفًا مِنَ السّكَــراتِ




التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.