قسوة مشتهاة | أشرف البولاقي

قسوة مشتهاة
إلى (الضوي محمد الضوي)

قَالَتِ امْرَأَةٌ مِن حَنَانٍ وَتَبَاريحَ قَدِيمَةٍ


زَوِّجونِي الضّوِّي

قُلْنَا مُستنكِرينَ

لَهُ زِيجَةٌ سَابِقَةٌ يَا امْرَأَة

وَكَبِدٌ أَتْلَفَتْهَا البَنَاتُ بِمَوَاعِيدَ كَاذِبَاتٍ

وَدَمْعَتَانِ مُعَلَّقَتَانِ

إِحْدَاهُما حينما ينظرُ إلى صورةِ مريم

والأُخْرَى حينما يتلو سورةَ مريم

وَهوَ طَيِّبٌ وَحَنونٌ يَا امرَأةً مِن حَنَان

لَكِنّهُ لا يُحِبُّ التَّبَاريحَ القَديمَةَ

يَبْحَثُ عَنْ قَسْوَةٍ اشْتَهَاهَا

مُذْ رَأَىَ – وَهْوَ طِفْلٌ - جَارَةً لَهُ 

تَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ وَمَوَاوِيل

ظَلَّ يَبْكِي سِتَّةَ أيامٍ

حتَّى اسْتَوَى ضَاحِكًا

وَقَالَ أَسْتَغْفِرُ اللهَ .. مَا لِي وَهَذَا؟

وَبَعْدَ عَامَيْنِ صَلَّى

تَمَامًا كَمَا يُصَلِّي أَبوهُ

ورَأىَ في المَنامِ سَيَّدَنَا الحُسَيْن

يُعاتِبُه في الجَارَةِ وَالمَوَاوِيل

كَانَ لا بُدَّ أَنْ يَسْتَيْقِظَ مَفْزوعًا 

لِيَسْتَغْفِرَ اللهَ وَيَبْكِي أَيَّامًا أُخْرَى

الأَيَّامُ الأُخْرَى كانَتْ غَائِبَةً

تَبْحَثُ عَن طفلٍ آخَرَ

رَأىَ جَارةً لَهُ تَسْتَحِمُّ بماءٍ

ومواويل ..!!








تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة