انحناءات المساء | جوتيار تمر/ كوردستان

انحناءات المساء
جوتيار تمر/ كوردستان
18-9-2008

أنين المساءات ينحني  ليظلّل الوجع المنحصر
في  سفر وجهك الذي يشبه جرح
لم تغسله الذكريات........
وهذه القديسة فيرونيكا
هناك ..........تفيض وجعا
تشيّع بقايا حدائق المدينة المقدسة
وتفتح أبوابا للحصى  والعصافير المنهكة
كنت ترش الأنين المستباح في العتمة
فوق أرصفة المدينة
وأنا هناك .......أتشظى بين بين .......
صدري ورجفة الشّك
تكتمل في وجهك .......وفي المدى
هذه الانحناءات تطرق  كل جهاتنا
لا ماء .....لا خطى  تأخذك اليّ
تسكنك صباحاتي
أنت أنا .......تنامين في شرائع الآلهة
أخبئك في مدني وأغلق الذاكرة
باسم العذراء....وصليب محتل لمحرابي
تهبطين في  وطن  تتفتح في كفه
وردة وماء.....
أنت أيتها السائرة نحوك................إليك
ما بينهما  يهدر  الشك  خصبك
لن تكوني  كما تشتهي سنبلة بلا ماء
كوني كما  غيمة تشرب من نزف حلمي
كوني عشبا على عتبات الفصول
وما تبقى من وجهي
وماتبقى من  كفي ينتظر عصرك الحجري

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الزنجي الذي تابوته بياض وخضرة وزهر وشدو طيور الغابات العذراء...| إيمي سيزار / Aimé Césaire | ملف من إعداد وترجمة آسية السخيري

اتصل بنا