الرئيسية » » قصة عاشق | محمد منصور

قصة عاشق | محمد منصور

Written By Hesham Alsabahi on الثلاثاء، 5 يوليو 2016 | 9:22 ص

قصة عاشق


البداية
من للغريب إذا الغرامُ أضلَّهُ؟
فرأى قبيحَ المستحيلِ جمالَهُ..
يمشي، فلا يدري إلى أين الطريقُ،
وبات يجهلُ ما عليه، وما لهُ..
وتكاد تخنقه الهواجسُ،
حيث أصبح لا يجيد الحلمَ
أو تأويلَهُ..
ولذا، سيغرقُ في الغرامِ
وينتشي،
ليصيرَ قاتلَ عشقِهِ
وقتيلَهُ!

النهاية
مثلَ كلِّ الغلابةِ كنت أعيشُ
ولكنني -ذات وهمٍ لذيذٍ- عشقتُ
ومن دونِ قصدٍ عرفتُ الحياةْ..

غنائيَ صار نحيبًا
وقلبي تشقق من كثرة النبضِ
والنومُ أصبحَ ضيفًا خفيفًا
وعقلي الذي كان يعرف
ما الفرقُ بين الحقيقة والظنِّ
صار يشكك في كلِّ شيءٍ
وذاكرتي امتلأتْ بالفراغاتِ
واتسعتْ فجوةٌ بين كل المعاني
وما قد يعبر عنها من المفرداتْ..

طريقي الذي كنت أمشيه كلَّ مساءٍ
تغيَّرَ،
صرت أفضِّلُ أن ألزمَ البيتَ،
أن أتخيل سيناريوهاتٍ أقلَّ عذابًا،
لكي أتمكن من أن أفكرَ في مهربٍ،
غيرَ أني اقتنعتُ -أخيرًا-
بأن الجنونَ هو العشقُ
والموتَ -لا شيءَ آخرَ-

طوقُ النجاةْ!
التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.