الرئيسية » » شجرة عجوز علي حافة بحيرة هادئة | مروة أبو ضيف

شجرة عجوز علي حافة بحيرة هادئة | مروة أبو ضيف

Written By هشام الصباحي on الاثنين، 11 يوليو 2016 | 2:09 م

شجرة عجوز علي حافة بحيرة هادئة كل ليلة ينمو بجوارها اجنة صغيرة اطفال بأجنحة و عصافير ملونة و في الصباح نواح مهول يأن حولها اسراب الأوز تحج حولها في الربيع و في الخريف تسقي اوراقها ماء البحيرة بأكمله كلما مررت بجوارها لطمتني علي صدري و في البحيرة تستطيل اصابعي اغصانا يابسة و تسقط من عيني اوراق جافة دائما وقت الغروب تناديني بطريقة ما طفل يطير الي نافذتي عصفور ملون يحط علي كتفي و يبكي احيانا ترتفع البحيرة فوق كومة من الاوراق الجافة تدور سريعا في السماء علي اجنحة أوز ازرق و احيانا تخرج أمي من جذع الشجرة و تناديني بالأمس قفزت الشجرة علي السريري كنت محمومة و كانت تسقط نداها علي جبيني يا مجنونة ماذا أتي بك هنا؟ لقد كنت تايا فيما مضي و من قلبي العجوز كنت تصدحين بأجمل الالحان

التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.