مقطع (5) | من ديوان منتصف الحجرات | أحمد يماني

5

"إذا ما أحببتك أكثر فسوف تنسى قدمي المشي"
جملتك العابرة هذه وتدت الغرغرينا في رجليّ والآن يصبح بيتك القريب ذلك البيت خلف منزلنا القديم والذي حاولت التسلل إليه عشرات المرات دون جدوى، وعندما تمكنت أخيرا من صعود سلمه الحجري أصابني الرعب، لا من خيوط العنكبوت ولا حتى من الشقوق التي تقبع بها ثعابين متحفزة، بل من تصلب الرجلين كما في حلم، من نسيان المشي والحجارة والبيت نفسه.







تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة