نهاية مقدرة | محمد الحديني


نهاية مقدرة خطوات قليلة تفصل السلحفاة عن نهاية الطريق المرسوم لها بعناية.. عند الحائط الضخم، لم تسمع صيحات التشجيع والتهليل المنتظرة، فقط أصوات خربشات أظافر تأتي من الجهة الأخرى.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الزنجي الذي تابوته بياض وخضرة وزهر وشدو طيور الغابات العذراء...| إيمي سيزار / Aimé Césaire | ملف من إعداد وترجمة آسية السخيري

اتصل بنا