في الثلث الأخير | علي المضوني

في الثلث الأخير
----------------------------------
أمسكُ
بأهداب الامنيات
والتحف شراشف الذكريات
كان عطرك
يحمليني اليكِ
بعدد أيام عمري
في كل يومٍ
أمسكُ زجاجة عطري
وأخالها أنتِ
أفتح أجفان المسرات
وأحتمي بطيفك

تحت جُنح الشوق
في محراب ولهي
أبَخِّر أنفاس الليل

أسرف في ترتيلي
وأكسر شجن الصمت
ياعشقي المتمرد

هلمَّي نتهجد في معبد
الوجد
نقتنص صدق  الدعاء
في الثلث الأخير
من نشوة الحب
ونوتر بلهفتين
ولا يدركنا السهو مرتين





تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة