الرئيسية » » في غَيَابَةِ الشَّجَن | علي المضوني

في غَيَابَةِ الشَّجَن | علي المضوني

Written By علي المضوني on الثلاثاء، 22 مارس 2016 | 7:13 ص

فى غَيَابَةِ الشجن
وزخرفِ الألم
على براقع ِ السنين
يستلقي عشقٌ و قلب
على ترنيماتِ الحبيب
يبكيها وتبكيه
صلواتُ الدَّمع السَّخِين
لم تقطعها زفراتُ الأنين
سجودالسَّهو
عن دفقةِ  الحنين
لاتعرفه العيون
نازعات الشوق تطوف
بذلك القصرالمَشِيد
من الوجدالمبين


التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.