الرئيسية » , » قصيدة لأشرف | راتشل روز

قصيدة لأشرف | راتشل روز

Written By Gsm Egypt Server on الخميس، 31 مارس 2016 | 8:10 ص

عزيزي أشرف
أكتب لك
من غرفة في بيتي
ليست ببعيدة عن البحر
حيث وصلتني أخبار سجنك
ونيّتهم إعدامك
ليس لدينا وقت لنضيعه
لذلك يا أشرف 
دعني أسميك صديقي
رغم أننا قد لا نلتقي في هذا العالم

صديقي في الشعر 
صديقي الشاعر السجين الآن 
بعيدة عنك، أحلامي يحطمها الحزن
على مصيرك 

لديّ قارب.

لديّ قارب أبقيه على شاطئ ما 
يدعى أريحا * 
ومن أجلك يا أشرف
سأترك قاربي
في آخر هذه الليلة
عندما تكون المدينة غارقة في النوم 
ويسكب القمر ذهبه المصهور
في أعماق البحر الخضراء

منذ سنوات مضت
صنع والدي هذا القارب
الذي يستطيع الإبحار عبر الرياح
أو يمكن التجديف به في هدأة البحار
ماسكاتُ مجاديفه نحاس مصقول 
قاربي معدٌّ لحمل شخص واحد
وهذا الشخص سيكون أنت، أيها الشاعر 

هذا القارب لا يفقه أي لغة
ولا يكترث للسياسة 
يقوم بما يقوم به أي قارب 
ولا شيء آخر

لكنه ينتظر ليحملك وحدك
إلى المحيط اللانهائي جهة شاطئ لا يسعنا إلا أن نتخيله

ستبتل قدمك وأنت 
تدفع القارب.
سترتعش في قدَرك
الغامض 

وقريباً ستمسك المجاديف
وتندفع عبر الضوء المندلق والمذهب
في هدهدة الليل الرحيم.


* جيريكو/ أريحا هو اسم شاطئ في مدينة الشاعرة، فانكوفر، وهو أيضاً اسم أقدم مدينة فلسطينية معروفة

** Rachel Rose شاعرة كندية من 1970

ترجمة رائد أنيس الجشي



التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.