الرئيسية » » الحزن التعبيري الغليظ | أمجد ريان

الحزن التعبيري الغليظ | أمجد ريان

Written By Unknown on الخميس، 24 مارس 2016 | 2:53 م

الحزن التعبيري الغليظ
..
أفتح الستارة حتى آخرها لكي أنظر في آخر المدى 
لعل استمرار نظرتي يصل بي إلى الفكرة 
أنظر جيداً
فوق أسطح البيوت المتراصة الرمادية ، البيوت التى تفوح منها 
رائحة الحكايات القديمة 
أفتح دولاب الملابس ، وأختار القميص الخفيف 
لأن لدي رغبة جامحة في الخروج ، 
سألتقط زوج الأحذية من تحت السرير 
أريد أن أمشي في الشوارع الصبورة التى لا تيأس 
فأمتلئ بروح التعبيرية المصرية 
أمتلئ بالخسارة ، وأنا أنظر في شروق الشمس ، 
وأمامي شق في الحائط ، عميق ، أسود ، معبأ بالغموض
يأتيني صياح الديك من خلف الجدار 
وصوت أم ، توقظ طفلتها العنيدة ، 
ينبغي أن أدور بجسدي كله 
حين أسمع طرقات على باب الغرفة 
أفرغ جيوبي بحثاً عن المفتاح ، ولكن المفتاح ضائع 
أتحسس الجيوب ، ولكن المفتاح ضائع ، 
فأتمدد كالجثة فوق السرير :
الشماعة ملقاة بالقميص على طرف السرير ، 
وحبة البطاطا الساخنة في الصحن فوق المنضدة الواطئة ،
وأنت دائخ 
وفي تلافيف رأسك ، هذا المزاج المتقلب ، 
وهذا العمر الآيل للسقوط ، 
وفي خارج الحجرة : 
ينتصر العدم انتصاره المؤزر ، 
بينما أظل طويلاً 
أتحسس جيوب البنطال وجيوب الجاكت .


التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.