وكلّما عبرت سفينةٌ فوقَ رؤوسِنا | عصام أبو زيد

وكلّما عبرت سفينةٌ فوقَ رؤوسِنا
تجرّأنا عليها
وأطلقنا أصابعنا تدغدغُ بطنَها الأبيضَ الجميل
سفنٌ كثيرةٌ غرقت وهيَ تضحك
وطارت أخرى...

(عصام أبو زيد)
من ديوانه "الحياة السرية للمجنون الأخضر"
روافد - 2014

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة