الرئيسية » » ما كان فى الإمكان.. كان | حسن طلب

ما كان فى الإمكان.. كان | حسن طلب

Written By Gsm Egypt Server on الأربعاء، 10 فبراير 2016 | 2:25 م

ما كان فى الإمكان.. كان


- هل كانَ فى الإمكانِ من قلَمٍ 
سِوى ما كانْ؟
- ... ... 
- هل كانَ فى الإمكانْ؟!
- ... ... 
* * *
-فهلِ السُّكوتُ أَمارةُ الخِذْلانِ
بعدَ خيانةِ الأعْوانِ؟
أمْ هُو آية الإيقانِ بالخُسرانِ..
بعد نَفادِ خزَّانِ الذخيرةِ؟
أمْ هُو الخِشْيانُ
مِن تِبيانِ ما صِرنا إليهِ الآنَ..
ممَّا لم يَدُرْ من قبلُ فى حُسْبانِ فُرسانِ المَسيرةِ...!
***
- أمْ تُراهُ مُجرَّدُ الضَّجَرانِ
مِن جرَيانِ آناتِ الزمانِ بنا على تلك الوَتيرةِ:
بُرهةٌ طُولَى تَفِرُّ مِن القصيرةِ..
والقصيرةُ تستطيلُ كأختِها
والآنُ تِلْوَ الآنِ!
أحْيانُ المَساءِ تُعِيرُ حُلَّتَها لأحْيانِ الظهيرةِ..
فالمُعارةُ لا تَبينُ- ولا تكادُ- 
مِن المُعيرةِ!
إنِّما كِلْتاهما تلتفُّ بالأكْفانِ 
مِن كِتَّانِ أشْطانِ العِطانِ!
وفى غدٍ سيُعيدُها التَّهْتانُ: ماءً حامِضًا
يَنْصبُّ مُنصهِرًا علَى الرُّوحِ الكسيرةِ...! 
****************************************
(*) مقطع من عمل طويل بهذا العنوان، لم ينشر بعد فى كتاب.


التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.