الرئيسية » » اسمعي هذهِ الجملةَ الأخيرةَ من حكايةِ العازف | عصام أبو زيد

اسمعي هذهِ الجملةَ الأخيرةَ من حكايةِ العازف | عصام أبو زيد

Written By Gsm Egypt Server on السبت، 13 فبراير 2016 | 7:19 ص

اسمعي هذهِ الجملةَ الأخيرةَ من حكايةِ العازف
اسمعي كيفَ ماتَ في ليلةٍ كهذهِ، 
وحملَ معه إلى النهايةِ كلّ أنواعِ الموسيقى التي يحبُّها، 
وأسمعَها للأصدقاءِ في القبورِ المجاورة - تحتَ الماء - 
فاستيقظوا جميعًا، ورقصوا.
تحدثنا طويلاً عن فوائد التدخين. 
تحدثنا عن خصلةٍ من شَعرِكِ أحبُّ أن أختارَها - كلّ ليلةٍ - وأقبّلها، 
وتسألين: لماذا أنتَ جميلٌ هكذا، وقلبُكَ حلو ؟
أجيبُكِ ضاحكًا: "لا أعرف".
الليلُ باردٌ جدًا، 
والضحكاتُ قد تفيدُ كثيرًا
في علاجِ البرد
معَ الموسيقى.

(عصام أبو زيد)

التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.