الرئيسية » , » جي كيه تشسترتون - كوابيس البهجة | ترجمة أنطونيوس نبيل

جي كيه تشسترتون - كوابيس البهجة | ترجمة أنطونيوس نبيل

Written By هشام الصباحي on الأربعاء، 2 ديسمبر 2015 | 4:00 م

جي كيه تشسترتون - كوابيس البهجة

1.

حينَ تُفيقُ مِن سَكْرتِها
بالمَوتِ أرواحُنا 
ستصيرُ تنانينَ جامِحةً
في بحورٍ 
مِن الأنبذةِ الأرجوانية؛
سنستمرئُ نكهةَ الكُرومِ
المَنذورةِ للهلاك
عبرَ دِنانِ الأبديَّة،
فقط في السَّماء
سنعرفُ كم كُنَّا سعداء.

2.

ستصيرُ أرواحُنا حُرَّةً
في شرابِها وترنُّحِها
كغيومٍ تتقافزُ في الرِّيح؛
سنبزغُ كبرجٍ بلا غطرسة،
ونغوصُ بلا تصاغُر:
سنختبرُ ما جَدَلَته لنا
أناملُ الجُنونِ والنَّشوةِ
مِن أراجيحِ الأحلام،
أبدًا لن نشتهي أن نَخُطَّ
ابتهالاتِ تجديفِنا البريء،
ولا أن نُلوِّثَ بالمِدَادِ
كوابيسَ بهجتِنا.

3.

هكذا عبرَ دروبٍ شائهة
باغتتني هذي الرُّؤيا،
حيثُ في بحرِ الغُروبِ
تتمرَّغُ أسرابٌ
مِن دلافينِ الظُّلمةِ:
داكنةٌ وثخينةٌ
بصفيقِ الألوانِ مُرَقَّطةٌ
حُوشِيةٌ وجسورة.
كانت الوحوشُ المقدسة
ترقصُ موشَّحةً بهالاتٍ
مِن الضوءِ اللاهبِ،
كحُبٍّ له نقاءٌ يدعو للفزع.

4.

ها هنا
تحت أنيارِ النَّواميسِ والمَكاييلِ
ها هنا
تحت سياطِ العَجرفةِ العَقور،
سِيَّانِ أن نرفعَ الكأسَ
ثُمَّ نُخفضَها متمهلين
أو أن نُهشِّمَها في رعونةٍ
ثُمَّ نمضي.
لكن طوفانًا جديدًا
سينبجسُ
مِن كرمةِ نوحٍ جديد،
حينها ستصيرُ أرواحُنا
تنانينَ جامحةً
في بحورٍ
مِن أنبذةِ الدمِ القاني.


التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.