الرئيسية » , » من سنو وايت، إلى الأمير | كريس توسا | إلى سوزان توماس ترجمة: سها السباعي

من سنو وايت، إلى الأمير | كريس توسا | إلى سوزان توماس ترجمة: سها السباعي

Written By Hesham Alsabahi on الجمعة، 4 ديسمبر 2015 | 5:35 ص


من سنو وايت، إلى الأمير

كريس توسا
إلى سوزان توماس
ترجمة: سها السباعي


الحقيقة، لم تكن حياتي حكايةً خيالية،
ذلك المساء، تمددتُ، جثةً مبتسمة
تحت سماءٍ زجاجية، وتفاحةٌ فاسدة
محشورةٌ في حلقي مثل ورمٍ سرطانيّ أسود،
وقبلتك اللزجة تموت على شفتيّ.

هل صدقتَ حقًّا أن قبلةً يمكنها أن تشفي
السم الذي يسري سريعًا في عروقي،
بينما أنت واقفٌ هناك، إلى جوار حصانك القبيح الأبيض
وأصوات الأقزام تطن كالذباب
في الهواء المتضوع بشذا التفاح

أتمنى لو كان بإمكانك رؤيتي الآن
كيف آخذ إلى السماء، ساحرةً
بدون مكنستها الطائرة، ظلاًّ خاويًا أسود
بنجوم بدلاً من الأسنان، وغزالٌ مذعور
في أجمةٍ شائكة، يبتلع ظلال الأشجار.

أتمنى لو كان بإمكاني أن أنسل داخل جسدي الجميل الناصع،
ولو لمرةٍ واحدة، قدماي الجميلتان البيضاوان محشورتان في خُفِّيَّ الأسود،
وأنفاسي المسممة تكسو المرآة المبتسمة بالندى.
أتمنى لو كان بإمكانك أن ترى الضوء المتدفق من إهابي.
أتمنى لو كان بإمكانك أن تسمع الأغنيات التي تشدو بها عظامي.

Snow White, to the Prince
 Chris Tusa
after Susan Thomas

Truth is, my life was no fairytale, 
that afternoon, I lay, a smiling corpse
under a glass sky, a rotten apple
lodged in my throat like a black lump
of cancer, your sloppy kiss dying on my lips.

Did you really believe a kiss could cure
the poison galloping through my veins, 
as you stood there, with your ugly white horse, 
the voices of dwarfs buzzing like flies
in the apple-scented air? 

I wish you could see me now, 
how I take to the sky, a witch 
without a broom, an empty black silhouette
with stars for teeth, spooking deer
into briar patches, swallowing the shadows of trees. 

I wish I could slip into my beautiful white flesh, 
just once, my pretty white feet stuffed into black slippers, 
my poisoned-breath fogging up the smiling mirror. 
If only you could see the light pouring from my skin.
If only you could hear the songs my bones sing.

التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.