الرئيسية » , , » قصيدة: (حادث ) للشاعر الأمريكيّ الأسود: أميري بركة ترجمة: محمد عيد إبراهيم

قصيدة: (حادث ) للشاعر الأمريكيّ الأسود: أميري بركة ترجمة: محمد عيد إبراهيم

Written By هشام الصباحي on الجمعة، 4 ديسمبر 2015 | 5:00 ص

(قصيدة: (حادث
للشاعر الأمريكيّ الأسود: أميري بركة
ترجمة: محمد عيد إبراهيم
لوحة: بيكاسو 
.................

عادَ، مطلقاً عليهِ النارَ. أطلقَ. 
حين عادَ أطلقَ، فسقط، 
متعثّراً، وراءَه ظلّ غابةٍ، 
على الأرضِ، يموتُ، ماتَ، 
بمنتهى الضعفِ. أسفلهُ دامٍ، 
ماتَ من طلقةٍ. ماتَ إذن، 
هناكَ، بعدَ السقطةِ، مِن 
رصاصةٍ مستعجلة، هتكَت 
وجهَه، والدمُ ناعماً نَثّ 
على القتيلِ في نورٍ كالشُهب. 
في كلّ منحىً، لمن ماتَ صورةٌ. 
وروحهُ ترضعُ النورَ. بل ماتَ 
في ظلمةٍ هي من روحهِ أظلمُ، 
وانهارَ كلّ شيءٍ معه 
أعمىً، يموتُ على الدَرَج. 
لم ننبس بكلمةٍ، عمّن غدرَ بهِ، 
غير أنه عادَ، من مكانٍ، ليفعلَ 
ما فعلَ. أطلقَ النارَ من نظرة 
ضحيتهِ، ثم غادر مُسرعاً ببصاقٍ 
من دمهِ. وعلمنا أن قاتلهُ مُنجِزٌ، 
عَجِلٌ صامتٌ، ربما عرفهُ الضحيّةُ. 
غيرَ بَخورِ العفنِ من سحنةِ القتيلِ 
والدهشةِ من ثباتِ يديهِ وأناملهِ 
في برودٍ، نجهلُ كلّ شيءٍ.

التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.