الرئيسية » » لم يكن حزينا لموته | السيد العديسى

لم يكن حزينا لموته | السيد العديسى

Written By Hesham Alsabahi on الخميس، 25 يونيو 2015 | 2:05 م

لم يكن حزينا لموته
لكنه كان مؤرقا أن تدفن معه كل الأسرار التي يحملها
كان يخشي ضياعها عندما يتحلل قلبه
لذا ظل لأيام معذب الضمير لأجلها
وندم كثيرا لأنه لم يمنحها الفرصة ابدا للتحرر
...
ذات صباح
فتش البيت بأكمله
وجمع ما أمكنه من الزجاجات الفارغة
ثم بدأ ينفخ فيها أسراره
...
علي آخر الليل
كانت الزجاجات تتململ
وبدأت في القفز فوق الجدران المحيطة
لتداهم أبواب الجيران
كي تفرغ ما بداخلها.


التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.