الرئيسية » » عابر | مروة أبو ضيف

عابر | مروة أبو ضيف

Written By Hesham Alsabahi on الأحد، 28 يونيو 2015 | 4:54 م

كنت مارا علي الرحلة
,بخفة تطأ قلوب الجميع دون المساس بمن سبقك
, مررت من الجبل الي البحر الي القلوب,
خفيفا دون اسئلة
,دون احراج
,ربما دون اكتراث,نظرت الي السماء مرتين
,مرة في بداية الرحلة ,مرة في نهايتها
,ابتلعت السماء في المنتصف
,المساء يشبهك اكثر من الجبل
,الحجر يشبهك اكثر من الندي,
الشمس لا تشبهك علي الاطلاق,
قلبك يشبه خلية النحل
كلما حاولنا الاقتراب من العسل لدغتنا النظرة,
كنت مارا علي المقيمين
تشبه المطر
عبرت من الطريق الي المرقص
من برد النشوة الي الحريق
من رطوبة الرحم الي جفاف المحبة
من امان العتمة الي وقاحة العيون
,كنت مارا علي العابرين
تشبه الساقي
, تحمل طفلا علي كتفك و دموعا في سرة النقود
,تشبه الموسيقي
تحمل كفنا علي كتفك و بحرا بين اصبعيك
,كنت تشبه الضجيج
حين عبرت من اذن الي اذن
تلقن الرسالة دون ان يستمع اليك احد
,كنت ماارا علي العائلة
تشبه الغربة
عبرت من اطار الصورة الي باحة المنزل
من الغذاء العائلي الي الباب
من صوت الاب الي الاشارات الضوئية
,كنت مارا علي الونس,
تشبه الوحدة,
عبرت من الشاشة اللالكترونية لدخان المقاهي
,من رحابة الصمت لدائرة الثرثرة
,من الصور الفوتوغرافية لعمليات القلب المفتو
كنت مارا علي الحياة
لا تشبه احد
عبرت من الرصيف الي السيارة العابرة,
من الابتسامة الي النصل
,من الامومة الي السرطان
,من الصداقة الي المقبرة,
من المحبة الي الخنجر,
من الاخوة الي المقصلة,
من الموسيقي الي الهاوية
,من السطور الي المشفي
,كنت مارا علي قلبي
,تشبه الموت.

التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.