الرئيسية » , » "تشارلز بوكوفسكى" | "حال العلاقات الدولية من نافذة الطابق الثالث" | ترجمة: سامر أبو هواش

"تشارلز بوكوفسكى" | "حال العلاقات الدولية من نافذة الطابق الثالث" | ترجمة: سامر أبو هواش

Written By Hesham Alsabahi on السبت، 20 يونيو 2015 | 1:16 م

"تشارلز بوكوفسكى"
"حال العلاقات الدولية من نافذة الطابق الثالث"


أرى فتاة تلبس كنزة خضراء خفيفة،
سروالًا قصيرًا أزرق، جوربين أزرقين طويلين
وعقدًا من نوع ما
لكنّ نهديها صغيران، وهذا محزن،
وتتأمل أظافرها
بينما كلبها الأبيض الوسخ يتشمّ العشب
في دوائر شاردة،
ثمة حمامة تدور أيضا
نصف ميتة بنطفة دماغ
وأنا فوق في ثيابي الداخلية
وذقن عمرها ثلاثة أيام، أحتسي الجعة
وأترقب حدوث شيء أدبي أو سيمفوني،
لكنهما يستمران في الدوران والدوران،
ويمر رجل عجوز هزيل في شتائه الأخير
تقوده فتاة بثوب مدرسي كاثوليكى،
في مكان ما ثمة جبال الألب،
والسفن الآن تمخر البحر،
هناك أكوام وأكوام من القنابل الهيدروجينية والذرية
تكفي لتفجير الأرض خمسين مرة ومعها المريخ،
لكنهما يستمران في الدوران،
الفتاة تهز ردفيها
وتلال هوليوود المليئة بالسكارى والمجانين
شاخصة هناك
وكثر يتبادلون القبلات فى السيارات،
لكن لا فائدة، "تشى سيرا، سيرا":
كلبها الأبيض الوسخ لن يتبرز ببساطة،
وبنظرة أخيرة إلى أظافرها،
تسير، هازةً ردفيها، إلى بيتها في أسفل المبنى،
يتبعها كلبها الذي يعانى إمساكًا،
وتتركنى مع الحمامة الأقل سيمفونية.
حسنًا مما تشير إليه طبائع الأشياء
يمكننا الاسترخاء قليلا:
فلن تنفجر القنابل.
من ديوان "الحب كلب من الجحيم"
ترجمة: سامر أبو هواش


التعليقات
0 التعليقات

0 comments:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.